رأفت : الأمان …..

الأمان انك تكون قاعد بقبوتحت الأرض
وأصوات القصف والاشتباكات على مدار الساعة ودب ودج دب ودج ..
على بيوت الأهالي وشوارع البلد او براس حارتك وقبل أو بعد بنايتك المهم بتحسن حواليك وقراب منك ..
انت قاعد بمكان اذا بدك تطلع منو بدك تودع كل يلي حواليك كل مرة بتغادر فيها لسطح الأرض وبتحاول تقنع حالك انو بركي بتظبط الهدنة بس لتجيب أكل أو لتعبي مي أو لتجيب حفوضات أو لتشم ريحة البارود مع الغبرة والدم يلي فايحة بكل الحارة وأول مهمة وقت بتوصل لسطح الأرض بتحاول تفتح انترنت وطمن العالم يلي خايفين عليك وعم ينتظرو ردك عالرسائل الي مبعوتة قبل بيوم وتبعتلن رسالة أنك بخير ولساتك عايش
وبتقرأ بسرعة أخبار التنسيقيات والمجموعات المشترك فيها
إذا في حدا بتعرفو هون ولا هون نزلو الغارت عندو يلي كنت عم تسمعن طول قعدتك تحت سطح الأرض
بتسمع من بعيد صوت الطيارة وعم يرافقو صفارة الانذار بتجهز حالك .. معك كم ثانية لتبعت لأخر واحد كنت عم تحكي معو سلاااام ..وتئب ركض على درج القبو يلي لسى ماتحركت منو وتتخبى بتسمع الصوت عم يقرب بتقول هي جاي علي هي هية ..ودب دج بتخبط براس الحارة مع هزة ارضية بتحسها خسفت الدنيا بتطلع لفوق لتشوف بانو بناية اجت بتختنق بريحة الغبرة يلي معبية المكان ومابتقدر تشوف شي قدامك بتتراجع شوي لتاخد نفس وتحط قبة الكنزة على انفك وترجع وأنت عم تركض وتدور اذا في اصوات استغاثةبتتفركش بالردم يلي معبي الشارع وبسياخ الحديد بتسمع صوت عميق مبين انو حدا ما قدران يهرب عم يصرخ اسعااااف اسعاااف يا عالم.. وصوت واحد تاني حريق حدا يتواصل مع الاطفاء ومافي حدا بيلبي الصوت بس صوت تكسير حجار وبلور ومي عم تزرب من خزانات المي مع صوت طيران الاستطلاع بيطلعو هالعالم يلي بالأقبية ركض وببلشو يفوتو ببعض من الغبرة والريحة وببلشويساعدو على الي بيقدرو عليه وبيتعاونو هالجيران ليطفو الحريق من مي البير (الكباس )يلي بالحي لبين ما يجي الاطفاء والاسعاف يلي بكون بنفس اللحظة بمكان غارة تانية قريبة مالو خبر بهالضربة شوي بيوصل الاسعاف بأخلي المصابين وبيطير بسرعة ع النقطة هون بيرجع الطيران الحربي مع صوات صواريخ الفيل والمفروض انك تدارى لان احتمال يضرب بنفس المكان المهم شو بتشوف بوجهك سيارة حيط بناية بلوكة باب بيت مخلوع ايا شي دبر راسك المهم اذا صار وقصف مرة تانية تكون مداري حالك (نوعا ما )وبتكون محظوظ كتير والله كاتبلك عمر جديد اذا ماكانت جاي عليك الضربة التانية
بترجع عالقبو ركض لطمن الي كانو بقلبو وما طلعو انو الامور بخير الحمد لله مافي غير اصابة بس والضربة ببيت فلان والحريق ببيت فلان والحمد لله الله قدر ولطف وبتقعد عالأرض وبتصير تسترجع هالحظات براسك وانت مبتسم لأن لساتك عايش وعم تنفض شعرك والأواعي يلي لابسهن بتطلع الطيارة للمرة المدري اديش وبتعيد نفس السيناريو وأبشع بس بغير بلد او بغير حي او شارع
صار الوقت متأخر ولازم تنام وتلحق حالك بس الاصوات عم تمتزج ببعضها الاستطلاع والحربي على راجمة وفيل ومدري شو واشتباكات حواليك وارتجاج القبو مع كل استهداف عم يصير فبتستسلم بعد ما بتقتنع انو ما في امان بأيامكان بتغطي راسك بالحرام وبتقول أشهد ان لا اله الا الله واشهد ان محمد رسول الله وبتوكل امرك للله وبتنام شغلة ساعة بتفيق على شي صوت من هالصوات متنشط كأنك نايم سبع ساعات النوم الطبيعي للأنسان الطبيعي ..
الغوطة الشرقية الصامدة المنتظرة فرج من ربها
الصورة في بلدة حموريا الغوطة الشرقية
1/3/2018