باسكال هانريون يخاطر بحياته ليخبر العالم أن الناس يموتون بالهجوم الكيميائي في دوما

المصور الفرنسي باسكال هانريون ، صديق وفي للشعب السوري يتسلق و يتعلق على مركز بومبيدو في باريس لمدة أربع ساعات ليحتج و يخبر العالم بالانتهاكات التي ترتكب في دوما من قبل الأسد و ايران و روسيا ضد أطفال سوريا .

الصور : باسكال هانريون